خاص التحري نيوز

هذا هو مصير ال١٥ مليار ليرة لطرابلس.

بعد أن طرح “التحري نيوز” سؤالاً عن مصير مبلغ ال١٥ مليار ليرة التي كان قررها رئيس الحكومة السابق حسان دياب لطرابلس ووضعها بتصرف قائمقام مفتي طرابلس والشمال الشيخ محمد إمام، وما إذا كانت حكومة الرئيس نجيب ميقاتي قد جمدت المبلغ، وردت أجوبة عن أن الرئيس ميقاتي أبلغ فاعليات طرابلس أمس التزامه بصرف المبلغ اضافة الى مبلغ خمسة مليارات ليرة اضافية تخصص لترميم مبنى بلدية طرابلس الذي كان احترق في أعمال شغب شهدتها المدينة قبل أشهر طالت أيضاً المحكمة الشرعية في السراي، علماً أن الرئيس ميقاتي وغيره من السياسيين المتمولين كانوا ابلغوا رئيس البلدية آنذاك قرارهم بترميم البلدية والمحكمة الشرعية على نفقتهم الخاصة.
و”التحري نيوز” ينشر الجواب الذي ورده رداً على السؤال الذي طرحه حرصاً على الدقة والموضوعية، على أن العبرة تبقى في التنفيذ ، وأن لا يكون مصير مبلغ ال15 مليار ليرة كمدير لل100 مليون دولار التي اقرها ميقاتي في حكومته السابقة لطرابلس وذهبت ادراج الرياح .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: للضرورة الاتصال 9613909052