سياسة

بعد رفع الدعم … اللبنانيون أمام وقائع مخيفة ..!!

 

 

تتلاحق الارتجاجاتُ القويةُ التي يتعرّض لها لبنان في تَدَحْرُجه المُرْعِب نحو الارتطام المميت الذي تتسارع وتيرتُه مع كل تباطؤ قاتِل جديد في تشكيل الحكومة وتَورُّم الأزمات المتناسلة التي تقبض على ما تبقّى من «أنفاسٍ» للبلاد وشعبها.
وحذّرت أوساط واسعة الاطلاع أمس من انفلاش الوقائع المُخيفة ذات الصلة بالوضع الاقتصادي – المعيشي في ضوء دخول البلاد واقعياً في مدار رفْع الدعم الكامل عن المحروقات وما سيستولده من تداعيات يُخشى أن تساهم في «حرْق» آخِر المَراحل الفاصلة عن الانفجار الكبير خصوصاً في ضوء انسداد الأفق الحكومي وسقوط الأقنعة عن «الإيجابيات الزائفة» التي تحوّلت واحدة من «طقوس» تفاؤلٍ مفتعَل يُخْفي جولاتٍ مفتوحة من «الحرب النفسية» على تخوم لعبة «مَن يصرخ أولاً» بين رئيس الجمهورية ميشال عون وفريقه وبين الرئيس المكلف نجيب ميقاتي.

المصدر: الراي الكويتية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: للضرورة الاتصال 9613909052