إقتصاد

أبيض: الإصلاحات مطلوبة لكنها تسير بخطى بطيئة

لفت وزير الصحّة في حكومة تصريف الأعمال فراس أبيض إلى أنّه, “يتوجّه اليوم إلى واشنطن للمشاركة في منتدى التمويل الصحي السنوي السادس الذي يعقده البنك الدولي تحت عنوان: تمويل الرعاية الصحية الأولية، الفرص على الهوامش، من ١٤-١٦ حزيران. وستشارك الدكتورة رندة حمادة، المسؤولة عن مديرية الرعاية الصحية الاولية في الوزارة”.

وأضاف, “ستكون هذه فرصة للبحث عن فرص شراكة جديدة ودعم لجهود وزارة الصحة العامة لتعزيز وتوسيع تقديمات الرعاية الصحية الأولية في لبنان. وكان البنك الدولي قد قدم للبنان قرضًا قيمته 120 مليون دولار في عام 2017 لهذا الغرض، ولكن تمت إعادة هيكلة معظم القرض لتغطية أكلاف كورونا. الزيارة هي أيضا فرصة لعقد اجتماعات جانبية”.

وأكّد أنه. “تم التخطيط للعديد من اللقاءات، مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ومنظمات دولية أخرى كانت تساعد لبنان خلال السنوات الماضية، وهي جهود تكثفت بعد انفجار بيروت، مثل Anera ، ATFL ، Empower Lebanon, MRF. HOME، وغيرها”.

وأشار أبيض إلى أن, “السيد وائل هاشم، القائم بالاعمال في واشنطن، رتب لقاء مع شخصيات فاعلة في القطاع الصحي من أصل لبناني واعضاء من الجالية اللبنانية, من الانتشار اللبناني في شمال أميركا، يلعب دورا كبيرا فبي دعمنا في لبنان بكل السبل، خصوصا بتغطية الاحتياجات من ادوية، ومستلزمات، ومعدات للمستشفيات”.

كما سيعقد أبيض اجتماعًا، “بدعوة من غرفة التجارة في الكونغرس، لإطلاع شركات الأدوية العالمية على تطورات الوضع الحالي لعملية استيراد الأدوية إلى لبنان، وآخر المستجدات المتعلقة بديونها، واستكشاف سبل ضمان استمرار الإمداد بالأدوية، وخاصة أدوية الامراض السرطانية والمستعصية”.

وقال وزير الصحّة في حكومة تصريف الأعمال فراس أبيض: “الدول الكبرى والمؤسسات الدولية منشغلة بالأحداث في أوكرانيا، والأزمات الأخرى، وتداعياتها على أمن الطاقة والغذاء في العالم, والإصلاحات في لبنان مطلوبة، لكنها تسير بخطى بطيئة، مما يعيق النداءات لمزيد من الاستثمارات والدعم, ومع ذلك، لا ينبغي ادخار أي جهد”.

اسعار المحروقات في لبنان
زر الذهاب إلى الأعلى
error: إقرأ المزيد بالضغط على الرابط التالي